بعد انهيار الحكومة الهولندية .. مخاوف من نوم ألاف اللاجئين في العراء

ذكرت وسائل إعلام هولندية، أن خطط توفير أسرة لـ 5000 طالب لجوء إضافي من المحتمل أن تفشل بسبب انهيار الحكومة.

وأوضحت صحيفة تراو الخميس، 20 تموز/يوليو أن 20٪ من السلطات المحلية، التي يبلغ عددها 342 في البلاد، كانت تعمل على توفير المزيد من الأسرة، ولكن لم يتضح ما إذا كان ذلك سيتم تنفيذه الآن، ذلك أن التشريع كان سيضمن توزيعًا متساويًا على مستوى البلاد.

وأضاف نواب في الأسبوع الماضي أنه من غير المرجح أن يتم دعم التشريع وسيثير جدلاً، مما يعني أنه لن يتم مناقشته حتى يتم تشكيل حكومة جديدة.

وقد شهد مركز استقبال Ter Apel في جرونينجن الصيف الماضي اضطرابات بسبب نقص الأسرة، حيث تم إجبار المئات على النوم في العراء. وتتوقع الحكومة ارتفاع أعداد اللاجئين في العام الحالي.

يرى وزير اللجوء، إريك فان دير بورغ، الذي يمثل حزب الشعب من أجل الحرية والديمقراطية VVD، ويشغل منصب تصريف الأعمال، أن استمرار التشريع في مجال اللجوء ضروري لأن هناك حاجة ماسة إليه.

وقد شهد مركز استقبال Ter Apel في جرونينجن الصيف الماضي اضطرابات بسبب نقص الأسرة، حيث تم إجبار المئات على النوم في العراء. وتتوقع الحكومة ارتفاع أعداد اللاجئين في العام الحالي.

كان الائتلاف الحكومي في هولندا قد انهار قبل اسبوعين، بزعامة رئيس الوزراء مارك روته، بعد عام ونصف فقط في الحكم، إثر خلافات على الإجراءات اللازمة للحد من تدفق المهاجرين، وفق وسائل إعلام.

Scroll to Top