جرس إنذار في ألمانيا… الجرائم العنصرية زادت بنسبة 50 بالمئة

أظهرت الأرقام الصادرة عن وزارة التعليم زيادة حوادث اليمين المتطرف في مدارس ولاية براندنبورغ الألمانية بنسبة 133٪ بالمقارنة بالعام الدراسي الماضي.

وأوضحت الوزارة أن العام الماضي سجل 30 حالة فقط، بينما شهد العام الجاري  70 حالة، كما زادت الحوادث العنصرية بنسبة 50%. حسبما ذكر موقع “أمل برلين”.

ولفت تقرير الوزارة الانتباه إلى أن معظم الصور والشعارات النازية كانت في المدارس الأساسية والثانوية. ولكن حتى في المدارس الابتدائية تضاعف العدد تقريبًا من 8 إلى 15 حالة.

ودعا وزير التعليم شتيفن فرايبرغ المعلمين، في تصريحات صحافية يوم 8 أيلول/سبتمبر الجاري،  إلى الإبلاغ الفوري عن الحوادث المتطرفة اليمينية.

يأتي ذلك بعد الرسال التي كتبها اثنان من المعلمين استنكاراً للكتابة النازية على الجدران النازية والتحية النازية في مدرستهما بعد سنوات من الفشل من إدارة المدرسة. وتعرض الاثنان للتهديد بعد نشر الرسالة ومغادرتهما المدرسة.

يشار إلى أن البيانات الصادرة عن وزارة الداخلية الألمانية الشهر الماضي أفادت بأن عدد مظاهرات اليمين المتطرف في النصف الأول من العام الحالي تضاعف بأكثر من ثلاث مرات مقارنة بعددها في نفس الفترة من 2022.

Scroll to Top