حيدر وردة المهاجر السوري لألمانيا يتوج بحزام آسيا للمحترفين

فاز الملاكم والمهاجر السوري، حيدر وردة، ببطولة الاحتراف العالمية للملاكمة ممثلا لألمانيا على حساب لاعب أوكراني، بنتيجة 5 نقاط نظيفة، ليتوج بحزام آسيا للمحترفين، مهدياً فوزه للقبائل والعشائر العربية في شرق سوريا ولثوار السويداء الأحرار.

أعلن فوز حيدر وردة، 40 عاما، الملاكم والمهاجر السوري، على غريمه الأوكراني في بطولة احترافٍ عالمية على حزام آسيا أقيمت في ألمانيا، تمكن حيدر من تحقيق فوزه بالنقاط، ورفع علم ألمانيا، وعلم الثورة السورية عاليًا يوم 9 أيلول/سبتمبر الجاري.

ويقول حيدر لموقع “مهاجر نيوز”، “فكرت بكل سوري مقهور بكل معتقل بكل جريح بكل شخص مات.. فكرت بحياتي، وكيف أنني رغم كل ما مررت به تمكنت من الوصول إلى هنا”، ويتابع: “لقد فرحت وحزنت”.

منذ عام 2017 يلعب حيدر باسم ألمانيا، التي وجد فيها التشجيع والدعم الكبيرين، وتمكن من رفع علمها وعلم الثورة السورية بالتزامن في بطولات أوروبية أبرزها ذهبية بطولة العالم في الملاكمة بميلانو2017 – 2018 – 2019 وفضية بطولة ألمانيا المفتوحة عام 2019، وبطولة الاحتراف 2019 – 2020، وبطولتي “كيك بوكس الواكو”.

كما أحرز لقبًا في بطولة “كيك بوكس فول كونتاكت”، الذي لا يعتبر الأكثر خبرة بها، لكنه تمكن من الفوز، بينما كان فوزه عام 2022 بالضربة القاضية.

قبل وصوله إلى ألمانيا كان حيدر، المنحدر من منطقة باب السباع في مدينة حمص وسط سوريا، ملاكمًا محترفًا، يلعب ممثلًا سوريا في بطولاتٍ دولية، بفئة الـ 60 كيلو. بدأ اللعب بهذه الرياضة أواخر التسعينيات، وشارك وفاز بعدة بطولات عربية ودولية منها في إيران وتايلاند وإيطاليا، لكن عندما بدأت الثورة في سوريا، لم يستمر حيدر باللعب مع الاتحاد السوري للملاكمة، ولم يعد يرغب بتمثيل النظام في البطولات الدولية، فأعلن انشقاقه، كونه يحمل هوية أمنية وقتها.

Scroll to Top