تراجع الديمقراطية يدفعهم للهرب.. فقدان 17 مهاجر تونسي قبالة شواطئ إيطاليا

إعتبرت السلطات التونسية أن ما لا يقل عن 17 تونسيا في عداد المفقودين بعد أن استقلوا قاربا للهجرة إلى إيطاليا.

وذكرت وكالة يويترز نقلا عن السلطات التونسية أن بين المفقودين طفلين قصر وإمرأة.

واعتبر الفارين من تونس ، من قبيل المهاجرين غير الشرعيين ، فيما أوضح ناشط تونسي أن تزايد الهجرة الغير شرعية من تونس ، ياتي نتيجة لتراجع الديمقراطية وتزايد الفقر والاوضاع الاقتصادية الصعبة في ظل الرئيس قيس بن سعيد.

فيما تظاهر عدد من ذوي المهاجرين في مدينة بنزرت لمطالبة السلطات بتكثيف البحث عن المفقودين.

وتصاعدت حركة الهجرة الغير شرعية مرة أخرى من وعن طريق ليبيا وتونس إلى اوربا ولا سيما ايطاليا التي تعد قريبة منهما.

وشهد العام الماضي 2023 تزايد يتجاوز الضعف في عدد عمليات الهجرة الغير شرعية التي احبطها حرس الحدود التونسي ، مقابل عام 2022 ، حيث  بلغ في عام 2023 نحو 69963 مهاجرا ، مقابل 31297 خلال الفترة نفسها من عام 2022.

فيما توفي أكثر من 2498 شخصا عام 2023 في البحر الأبيض المتوسط أثناء محاولتهم الوصول إلى السواحل الأوروبية بطريقة غير قانونية، أي بزيادة بنسبة 70% عن العام السابق. وفقا للمنظمة الدولية للهجرة.

Scroll to Top