منظمات حقوقية تدعو المانيا لتحسين ظروف اللاجئين

طالبت ثلاثة منظمات حقوقية دولية الحكومة الالمانية بتحسين أوضاع اللاجئين، خاصة توفير المزيد من السكن، وفرص التعليم، وتقديم الرعاية الصحية للاجئين، فقد أشار تقرير منظمة العفو الدولية المنشور أمس 27 فبراير. إلي مواجهة اللاجئين في المانيا ظروف صعبة حيث تعاني مراكز استقبال اللاجئين من التكدس، وتأخر الحاق الاطفال بالمدارس، وحزرت من تفاقم الأوضاع الإنسانية للاجئين، كما استعرض تقرير هيومن رايتس ووتش 2024. صعوبة أوضاع اللاجئين في المانيا، ومعاناتهم من ظروف صعبة خاصة في ظل نقص الخدمات الاساسية، ورصد التقرير انتشار الأمراض النفسية والاكتئاب بين اللاجئين، وطالبات المنظمات الحكومة الالمانية بتوفير المزيد من أماكن اللائقة لإقامة اللاجئين، والعمل علي تخفيف حدة ازدحام مراكز الاستقبال، كما طلبت من الحكومة ضمان حصول جميع الأطفال اللاجئين علي التعليم، وتحسين فرص الاندماج في المدارس الألمانية، وتوفير خدمات الرعاية الصحية بشكل عادل، وتحسين فرص الوصول إلي الأطباء والمستشفيات.

جاءت تلك المطالبات نتيجة رصد سوء أوضاع اللاجئين خاصة في مراكز الاستقبال المزدحمة، وقد أصدرت الحكومة الالمانية بيان صحفي نشر علي موقع وزارة الداخلية اليوم، تتعهد فيه بتحسين ظروف اللاجئين،  ولا تزال ظروف اللاجئين في المانيا مصدر قلق للمنظمات الحقوقية، خاصة مع سياسة الحكومة لتقليل أعداد اللاجئين، وتطالب المنظمات الحكومة الالمانية ببزل مزيد من الجهد لتحسن أوضاعهم الإنسانية.

Scroll to Top