برلين، خلاف حول حاويات اللاجئين في جامعة دالم الفيدرالية

 

من المخطط أن تقوم برلين ببناء حاويات للاجئين علي أراضي الجامعة الفيدرالية في دالم، وذلك كجزء من قرار بناء 16 مركز حاويات للاجئين، لكن الجامعة ترفض لعدم توفر مكان مناسب لذلك، والمكان المخصص عبارة عن موقف سيارات مساحته 5000 متر مربع تقريبا، وفي حالة نجاح مجلس الشيوخ في تنفيذ قراره، فسوف يتم بناء حاويات تستوعب 260 لاجئ في الحرم الجامعي.

ووصل الخلاف بين مجلس الشيوخ والجامعة لمستوي الغليان، حيث ترغب الجامعة في بناء مبني للبحث والتدريس بنفس المكان، وقال البريست برومبي منسق اللاجئين في برلين أنه يرغب أولا في إيواء اللاجئين هناك، وردا علي ذلك قالت مستشارة الجامعة الفيدرالية اندريا جوتنر لصحيفة ” بي زد ” أن إيواء اللاجئين غير ممكن في المنطقة ولو بشكل مؤقت، أما الرئيس زيجلر فقال أن إدارة الجامعة لم توفق علي قرار البناء للاجئين، وانه لم يبلغ بالقرار وعرف به من خلال الصحافة.

وتشعر إدارة الجامعة الحرة بالتجاهل حسب المتحدث باسم زيجلر، فالجامعة مستعدة لدعم اللاجئين في حدود إمكانيتها كما فعلت خلال 2014/2015 حيث استجابت بطريقة غير بيروقراطية لاستيعاب اللاجئين، واستوعبت 200 لاجئ في القاعة الرياضية بالجامعة، كما وعدت الجامعة مجلس شيوخ برلين بإيواء اللاجئين في حالات الطوارئ، لكن الاتحاد الفيدرالي اشار إلي أن المنطقة مطلوبة لأعمال البناء الخاصة به في 2023.

وطبقا للمتحدث باسم الرئيس، فالجامعة بحاجة للتجديد والبناء المكثف لأغراض الدراسة، ولا توجد مناطق أخري متاحة، واقترحت الجامعة البناء للاجئين علي بعد عدة مئات الأمتار في موقع ” space” وهو المكان الذي كان يستخدم لإيواء اللاجئين حتي 2017.

وقال المسئول عن فحص الأماكن المتاحة للبناء للاجئين لبرومي لصحيفة ” برلينر ” أنه لا توجد رغبة في منع التوسع في الجامعة، ولكن طالما أن العقار غير مناسب فيمكن إيواءاللاجئين هناك، وبناء علي ذلك قدم طلب لرئيس الجامعة لتحديد موعد لبناء المبني الجديد، لكنه لم يحصل علي رد حتي الان، وطبقا لبرومي فأن البناء المخطط بإيواء اللاجئين ليس عاجلا، ويجب التحقق من عدم وجود تأثير سلبي علي الطبيعة.

وقد صدر قرار مجلس الشيوخ ببناء 16 حاوية لإيواء اللاجئين في مارس الماضي، وطبقا لعمدة برلين كاي فيجنر من حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي، فأن الأمر كان صعبا حيث يجب اختيار 16 موقع صالح للبناء وتتوفر به البنية التحتية الاجتماعية، ولم يكن الجميع متحدا حول ذلك، ورغم ذلك فالحاويات المطلوبة ليست كافية وسوف يضاف المزيد مستقبلا، فالمباني المخصصة للاجئين قليلة جدا، وحتي لا يضطروا للاستمرار في الإقامة الطارئة، يجب بناء الحاويات الجديدة علي الأراضي الشاغرة ومواقف السيارات.

 

Scroll to Top