قبرص تخطط للحد من هجرة السوريين القادمة من لبنان

تعمل قبرص علي الاتفاق مع لبنان للحد من دخول اللاجئين السوريين إلي الاتحاد الأوربي، وطبقا لتصريحات الرئيس القبرصي نيكوس خريستودوليديس لوكالة الأنباء الألمانية، أعرب الرئيس عن رغبة قبرص في مساعدة لبنان في التعامل مع اللاجئين حتي لا يدخل المزيد من اللاجئين إلي قبرص.

وسوف يتوجه الرئيس القبرصي رفقة رئيسة المفوضية الأوربية إلي لبنان أول الشهر القادم، ومن المنتظر أن يتم خلال الزيارة الإعلان عن حزمة مالية كبيرة للبنان من الاتحاد الأوربي لمساعدة لبنان علي الإبقاء علي اللاجئين السوريين، ومن المخطط طبقا لتصريحات الرئيس القبرصي، أن تشمل حزمة المساعدات للبنان بجانب الأموال، تقديم الدعم للمؤسسات اللبنانية خاصة القوات المسلحة التي تمثل عامل استقرار في البلاد المتاخمة للبنان وسوريا.

وقد وصف خريستودوليديس الوضع الحالي في قبرص بالحرج، وحسب قوله لوكالة الانباء الألمانية ” لسنا في وضع يسمح لنا باستقبال المزيد من اللاجئين السوريين ” لذلك طلبت قبرص مساعدة الاتحاد الأوربي، كما قررت قبرص تعليق عملية فحص طلبات اللجوء في الوقت الحالي، لكن الاتفاق المزمع مع لبنان لا يتضمن إعادة اللاجئين.

وحسب وجهة نظر الرئيس القبرصي، فإن قبرص سوف تتحدث مع المسئولين في لبنان عن اللاجئين القادمين من سوريا، والذين يجب منحهم فرصة اللجوء في الاتحاد الأوربي، وتطالب قبرص صراحة بتصنيف بعض المناطق في سوريا علي انها مناطق أمنة.

وقد شهدت قبرص تدفق للاجئين السوريين القادمين من لبنان خلال الثلاث شهور الأخيرة، وقد بلغت نسبة المهاجرين 7% من مجمل سكان قبرص البالغ عددهم 920 الف نسمة طبقا لمكتب الإحصاء الأوربي يوروستات.

ويعمل حاليا الاتحاد الأوربي علي الحد من الهجرة غير القانونية، وذلك عن طريق عقد اتفاقات تعاون ودعم لبعض الدول مثل مصر وتونس، حيث يقدم الاتحاد الدعم المالي لمساعدة تلك البلاد علي الحد من الهجرة، ولم تسلم تلك الاتفاقات من النقد بسبب سوء وضع حقوق الإنسان في تلك الدول.

 

Scroll to Top