ألمانيا: مجهولون يعتدون على شاب يرتدي طاقية صلاة إسلامية في نويكولن

ذكرت الشرطة الألمانية، أن مجهولين اعتدوا بالضرب على شاب يبلغ من العمر 34 عاماً في برلين نويكولن مساء يوم الأحد 24 أيلول/سبتمبر الجاري مما أدى إلى نقله للمستشفى بسبب كسور في الأنف، وذلك في حلقة جديدة من مسلسل التمييز والكراهية ومعاداة المسلمين في ألمانيا.

وذكر موقع “أمل برلين”، أن الشاب تم ضربه عدة مرات على وجهه في أحد مطاعم نويكولن، قبل أن يقوم المهاجمون بتمزيق طاقية، كانت على رأسه، من الطراز الذي يرتديها المسلمون عادة أثناء الصلاة.

وقالت الشرطة إن الجاني طلب من الضحية التفكير في القبعة التي كان يرتديها. ووفقاً للشرطة فر الجاني بعد ذلك مع مشتبه به آخر وأخذ القبعة معه.

وبدورها تولت شرطة الولاية في مكتب الشرطة الجنائية التحقيق في الحادثة.

وفي حزيران/يونيو الماضي، سجل “التحالف ضد العداء للإسلام والمسلمين” والمعروف اختصارا بــ”Claim” حوالي 900 حالة من حالات التمييز ومعاداة المسلمين في ألمانيا في العام الماضي.

وحسب الوثيقة الأولى للتحالف المدعوم من وزارة الأسرة الألمانية فإنه يُشتبَه في وجود أعداد كبيرة من حالات لم تُبلَغ عنها وأنّ معظمها تتعلق بالنساء، بسبب عدم الثقة في الجهات الأمنية.

وأكد التحالف، أن هذا النوع من التمييز يؤثر على حياة المتضررين يوميًا، مطالبا بالقضاء الشامل على كل حالات “العداء للمسلمين في ألمانيا”. كما دعا إلى تسجيل وتوثيق الحالات ذات الصلة بشكل منهجي.

Scroll to Top